83- الجـراد .. نقمـة في طيها نعمـة .. | مدونة أبو رؤى
 

83- الجـراد .. نقمـة في طيها نعمـة ..

شهدت البلاد بداية الشهر الماضي هجوماً كاسحاً وغزواً منظماً من أسراب كبيرة من الجراد الصحراوي، قال مسئولون في وزارة الزراعة إنها قادمة من الجارة الشقيقة مصر، وذلك استناداً إلى رواية شهود عيان ذكروا أنهم شاهدوا الجراد المنتشر وهو يخترق مجالنا الجوي وسيادتنا الوطنية من الجهة الشمالية ويحط رحاله في الولاية الشمالية ليأكل الأخضر واليابس ويسبب الهلع والذعر للمواطنين والمزارعين البسطاء في دلقو المحس والبرقيق ودنقلا والسليم.

المزارعون في تلك القرى المتواضعة وقفوا عاجزين بلا حول ولا قوة يتفرجون على محاصيلهم التي انتظروها شهوراً عدة وهي تختفي في لمح البصر في فك الجراد المفترس، بينما هرع الأهالى في محلية الدبة إلى الصلاة تضرعاً  إلى الله ليدحر عنهم الجراد ويكفيهم شره.

لكن يبدو أن مقولة مصائب قوم عند قوم فوائد لم تأت من فراغ، فأسراب الجراد الصحرواي التي قضت على حقول القمح وتركت الديار بلاقع في مصر وشمال السودان قد اتجهت شرقاً وعبرت البحر الأحمر لتنزل برداً وسلاماً على كثير من أهل السعودية واليمن، الذين ينتظرون مقدمه كل عام ويحتفلون به وينظمون رحلات خاصة لصيده وأكله مطبوخاً ومشوياً غير آبهين بتحذيرات المركز الوطني لمكافحة وأبحاث الجراد بجدة الذي يقول باحتمال تلوث الجراد بالمبيدات الحشرية السامة.

لذيذ ومقرمش:-

نشر مقطع في موقع يوتيوب – بعنوان ألماس والجراد – حصد أكثر من مليون مشاهدة يصور طفلة خليجية اسمها (ألماس) وهي تستمتع بأكل الجراد، وعند سؤالها ماذا تأكلين أجابت بكل براءة وقالت: جرادة، ثم أضافت بتلذذ أن طعمها يشبه البطاطا.

ويعد الجراد من الاكلات الشهية في السعودية واليمن لاعتقادهم بأنه علاج لكل داء، وخاصة ضعف النظر والسكر والقلب وأمراض البطن والمعدة والروماتيزم وآلام الظهر، وتأخر نمو الأطفال،كما يعتبر مقوي جنسي طبيعي بسبب قيمته الغذائية العالية ولكونه يقتات من جميع الأشجار البرية والزهور الطبيعية ومن دول متعددة. وهناك مثل شعبي خليجي يقول (إذا جاء الفقع لم الدواء وإذا جاء الجراد انثر الدواء).

إقبال متزايد:-

يقبل مواطنون سعوديون ويمنيون على شراء الجراد وتشهد الأسواق في بعض المدن إقبالاً كبيراً حيث يبلغ سعر الخيشة الكبيرة 300 و400 ريال للخيشة الكبيرة بحسب صحيفة الوطن السعودية. أما صحيفة الرياض السعودية فقد ذكرت أن سوق مدينة بريدة يستقبل يومياً أطناناً من الجراد، يقابلها طلب متزايد من المواطنين مما أعطى للسوق حركة دؤوبة ونشطة لافتة للأنظار.

ويقول المهتمون بالجراد وصيده أن الجراد حشرة غنية بالبروتين الذي يمثل 62% منها بجانب دهون بنسبة 17% وعناصر غير عضوية تمثل الباقي مثل: الماغنسيوم، الكالسيوم، والبوتاسيوم، والمنجنيز، والصوديوم، والحديد، والفوسفور.

طريقة طهي الجراد:-

يؤتى بقدر فيه ماء وقليل من الملح ويوضع على النار، و بعد وصول الماء إلى درجة الغليان يوضع الجراد وهو حي ويترك حتى ينضج تماماً ويتغير لونه ثم ينزل من على النار ويترك ليجف ومن ثم يؤكل كما تؤكل السلطات والمكسرات.

كما يمكن أن يحمر ويقلى بالزيت حتى يتغير لونه ثم يؤكل بعد ذلك مقرمشاً.


حكم أكل الجراد:-

وقد أباح الإسلام أكل الجراد ولو كان ميتاً، وهو حلال كما ورد في السنة النبوية، فقد روى أحمد وغيره قوله صلى الله عليه وسلم: أحلت لنا ميتتان ودمان، أما الميتتان فالسمك والجراد، وأما الدمان فالكبد والطحال. وروى مسلم عن عبد الله بن أبي أوفى قال: “غزونا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم سبع غزوات نأكل الجراد” متفق عليه
وذكاة الجراد هو ما يموت به، ولا يحتاج إلى ذكاة خاصة لأن ميتته طاهرة.

.

.

.

عدد المشاهدات :11507

يمكنك التعليق هنا بحساب الفيسبـوك



2 تعليقان على “83- الجـراد .. نقمـة في طيها نعمـة ..”

  1. Al-kheir Gibreil أضاف بتاريخ

    ما أجمل هذا الدين وما أحكمه والله يا أستاذ عمر نطرب مع أحكامه وحكم أحكامه ونستمتع بهذا الفيض الوافر من علومه وشرائعه التي لم تأت عبطا ولا هوا وهو من رب العالمين ..

  2. أبو رؤى أضاف بتاريخ

    أخي الخير .. شاكر لك مرورك وتعليقك ..

شارك بتعليقك